استكمال مشروع إنارة جبل أُحد من الناحية الشرقية

 أنهت أمانة منطقة المدينة المنورة مؤخراً إنارة جبل أُحد من الناحية الشرقية، وذلك بطول ثمانية كلم، وتكلفة إجمالية بلغت 9.376.000 ريال، وذلك بمتابعة من الدكتور خالد بن عبد القادر، استكمالاً لمشروع إنارة جبل أُحد.
وأوضح مدير إدارة الإنارة بالإدارة العامة للصيانة والتشغيل في أمانة منطقة المدينة المنورة، المهندس عبدالله السراني، أن الأمانة انتهت من تنفيذ مشروع إنارة الجبل من الناحية الشرقية، وذلك من بداية تقاطع طريق الملك عبدالله بن عبدالعزيز مع طريق المطار أسفل سفح الجبل، من خلال بتركيب 90 عمود إنارة، روعي فيها الارتفاع. مبيناً أن ارتفاعات الأعمدة تقدر بـ 16 متراً.
وأضاف السراني بأنه تم تركيب فوانيس خاصة ذات زوايا إضاءة جمالية بقوة (2000) وات، من نوع ميتالهاليد، ودُعمت بمحطة إنارة ذات قوة (200 ك0ف0أ) بجهد (220/ 380) فولت، وكابلات للإنارة.
ولفت السراني إلى أن هذا المشروع قد أعطى الجبل لمسة جمالية إبداعية، تعانق خلالها الجمال الطبيعي للجبل مع الهندسة الضوئية الليلية.
فيما أشار مدير إدارة الإنارة إلى أنه تم في المرحلة السابقة تنفيذ الناحية الجنوبية من الجبل.
الجدير بالذكر أن هذا المشروع يأتي انطلاقاً من المكانة التاريخية التي يحظى بها جبل أُحد؛ باعتباره أهم المواقع الإسلامية في المدينة، وأحد المزارات السياحية التي يحرص الزائرون على زيارتها لارتباطها بالسُّنة النبوية الشريفة.
ويعطي هذا المشروع صورة جمالية للجبل خلال الليل.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق

Solve : *
46 ⁄ 23 =