الإطاحة بشخصين تورطا بقضايا غسل الاموال

اشتبهت إدارة التحريات والبحث الجنائي بشرطة منطقة المدينة المنورة، من خلال التحريات الميدانية المتعلقة بقضايا غسل الأموال في شخصين من الجنسية الآسيوية لهما نشاط مالي تمثل في إيداعهما مبالغ مالية كبيرة في حسابات مؤسسات غير معروفة النشاط، وقد تجاوزت المبالغ المودعة من قبل المذكورين خلال عشرة أيام ثلاثة ملايين ريال.

وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة المدينة المنورة العقيد فهد الغنام، أن إجراءات التحري والاستدلال الأولية أكدت أن أحد العاملين في البنك من الجنسية الآسيوية يعمل بمهنة عامل نظافة تحت كفالة شركة خدمية يسهل للمذكورين عملية ايداعاتهما، حيث يرافقهما عند حضورهما لفرع البنك وحتى إنهاء إجراءات الإيداع حيث تجاوز مجموع ايداعاتهما ثلاثة ملايين وعشرين ألف ريالاً، وأضاف بناء على ما توفر من معلومات جرى رصد المذكورين والقبض عليهما من خلال كمين محكم كما تم القبض على عامل البنك والذي يبلغ من العمر 42عاماً، وأشار إلى أنه اتضح بأن الحوالات المالية يتم إيداعها في حساب مؤسسة تقع  بإحدى المحافظات والذي ترد عليه مبالغ كبيرة من أشخاص آخرين من مناطق مختلفة من المملكة، ومن خلال سماع أقوالهما  أفادا بأن تلك المبالغ عائده لكفيليهما وبإحضار كفيلا العاملين أنكرا علاقتهما بتلك المبالغ أو تسليم عامليهما أي مبالغ من أجل إيداعهما وبمواجهة المتهمين بذلك عدلا عن أقوالهما السابقة وذكرا أن تلك المبالغ عائده لعدد من أبناء الجالية الآسيوية يتم إيداعها في تلك المؤسسة من أجل إيصالها إلى بلادهما، مشيرا بأنه جرى إيقاف المذكورين وإشعار هيئة التحقيق والادعاء العام تمهيداً للتحقيق معهما بعد استيفاء إجراءات الاستدلال الأولية وحيث أن الأمر يتطلب التحقيق من ذلك وسلامة نشاطات القائمين عليها.

 

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق

Solve : *
9 + 30 =