خطة مواجهة الطوارئ بالعاصمة المقدسة والمدينة المنورة

أنهت المديرية العامة للدفاع المدني استعداداتها لتنفيذ الخطة العامة لمواجهة الطوارئ بالعاصمة المقدسة والمدينة المنورة خلال شهر رمضان المبارك لهذا العام واتخاذ التدابير كافة للحفاظ على سلامة المعتمرين والزوار .
وأوضحت المديرية العامة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بالمدينة المنورة اليوم جاهزية جميع مراكز ووحدات الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة والمدينة المنورة للتعامل مع المخاطر الافتراضية تشمل حوادث الحريق وانهيارات المباني وحوادث المركبات والأمطار والسيول وتسرب المواد الخطرة .
ونوه مدير إدارة الإعلام والناطق الإعلامي للدفاع المدني العقيد عبد الله العرابي الحارثي خلال المؤتمر بالجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين لرعاية المعتمرين وزوار المدينة المنورة والحفاظ على أمنهم وسلامتهم وتهيئة السبل كافة لأداء مناسك العمرة والزيارة بكل يسر وسهولة , مدللاً على ذلك بالمشاريع الضخمة التي تنفذها الدولة لخدمة ضيوف الرحمن ، لافتاً النظر إلى أن خطة الدفاع المدني لمواجهة الطوارئ في شهر رمضان المبارك التي اعتمدها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء ،وزير الداخلية ومتابعته الدقيقة لمراحل تنفيذها، تهدف لتوفير كل وسائل السلامة لجموع المعتمرين والزوار والتدخل السريع لمواجهة كافة المخاطر ذات العلاقة بأعمال الدفاع المدني .
من جانبه، أكد مدير الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة اللواء زهير سبيه ، شمولية خطة الدفاع المدني لمواجهة الطوارئ خلال شهر رمضان المبارك للتعامل مع المخاطر المحتملة بالتنسيق مع كافة الجهات الحكومية المعنية بتنفيذ تدابير الدفاع المدني ، مشيراً إلى أن استعدادات الدفاع المدني بالمدينة المنورة بدأت منذ وقت مبكر من خلال الكشف على منشآت إسكان الزوار ودور الإيواء السياحي لرصد أي مخالفات لاشتراطات السلامة والعمل على إزالتها ،لافتاً النظر إلى أن عدد جولات متابعة اشتراطات السلامة بلغت 2507 جولات تم خلالها رصد 93 مخالفة ، وإزالتها وإحالة 26 مخالفة للجنة المخالفات .
وأشار اللواء سبيه إلى أن المرحلة الأولى من خطة الدفاع المدني في مجال السلامة تبدأ من 1 وحتى 20 رمضان، بتكثيف دوريات السلامة في المنطقة المركزية بمحيط المسجد النبوي الشريف من خلال (100 دورية) راكبة وراجلة لمتابعة اشتراطات السلامة والإزالة الفورية لأي مخالفات , لافتاً النظر إلى دعم المديرية العامة للدفاع المدني , لإدارة الدفاع المدني بالمدينة المنورة بعدد من ضباط السلامة للكشف على الفنادق والمنشآت التي يرتادها الزوار وكذلك فرق للتدخل السريع يتم نشرها في محيط المسجد النبوي الشريف ، مشيراً إلى تغيير الجدول الزمني لعمل مراكز ووحدات الدفاع المدني خلال العشر الأواخر من رمضان بما يتناسب مع الزيادة الكبيرة في أعداد زوار المدينة المنورة.
وأكد اللواء سبيه استحداث 5 فرق موسمية لدعم مراكز ووحدات الدفاع المدني على جميع طرق وصول المعتمرين والزوار للمدينة المنورة ، بالإضافة إلى دعم مراكز ووحدات الدفاع المدني بأحدث المعدات والآليات ودعم قوة الدفاع المدني بالمسجد النبوي الشريف بكل ما يلزم ،إلى جانب وجود منطقة إسناد آلي لدعم الوحدات والفرق في الحالات التي تتطلب ذلك .
وتطرق اللواء سبيه إلى جهود الدفاع المدني بالمدينة المنورة في مجال توعية المعتمرين والزوار بمتطلبات السلامة عبر المحاضرات والمواد الفيلمية والنشرات المترجمة وعبر شبكات التواصل الاجتماعي واللوحات النقطية لإيصال الرسائل التوعوية لجموع الزوار.
من جانبه، أوضح مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة العميد سامي الجدعاني ، أن قوات الدفاع المدني جاهزة للتعامل مع أي أخطار تهدد سلامة المعتمرين في جميع أحياء مكة المكرمة , مشيراً إلى أن الاستعدادات لتنفيذ خطة تدابير مواجهة الطوارئ خلال شهر رمضان المبارك شملت استحداث 27 مركزاً ووحدة موسمية إلى جانب 36 مركزاً ميدانياً لمباشرة البلاغات عن الحوادث وتطوير خطة انتشار الفرق الميدانية بالمنطقة المركزية في محيط المسجد الحرام وتخصيص قوة مجهزة بكل ما يلزم للعمل داخل الحرم ،بالإضافة إلى تغطية جميع الطرق والمواقيت بخدمات الدفاع المدني وإجراء مسح شامل لجميع منشآت إسكان المعتمرين واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية للحد من احتمالات وقوع الحوادث .
وأوضح أنه تم إضافة 7 وحدات للتدخل في حوادث المركبات و7 وحدات للدراجات النارية للتدخل السريع ووحدة للتعامل مع حوادث المواد الخطرة , إضافة للوحدات الموجود سابقاً .
وأشار العميد الجدعاني إلى استمرار فرق السلامة في متابعة اشتراطات السلامة في جميع منشآت إسكان المعتمرين والمواقع التي يرتادونها على مدار الساعة , لافتاً النظر إلى أن عدد الجولات تجاوز ( 600) وعدد المخالفات ( 227) مخالفة تم التعامل معها .

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق

Solve : *
9 + 26 =